إس إم إي فايننشال

نسب السوق

Posted by إس إم إي فايننشال في 01/05/2009

من كتاب التحليل المالي

أ. فهمي مصطفى الشيخ

ã SME Financial 2008

sme@palnet.com

الفصل السابع : نسب السوق

“المتعاملون في وول ستريت لا يتعلمون شيئاً، كما أنهم دائماً ينسون كل شئ …… ومعظم الأحيان، تخضع أسهم الشركات لسلوك غير عقلاني وتقلبات مفرطة في الأسعار في كلا الاتجاهين صعوداً وهبوطاً، وذلك نتيجة النزعة المتأصلة نحو المضاربة أو المقامرة لدى العديد من المستثمرين ……. وسيلة لإعطاء الأمل والخوف والجشع.”  بنيامين جراها

“الفقاعات في سوق الأسهم لا تنمو من فراغ، لها أساس متين في الواقع، ولكن هذه الواقعية تم تدميرها بسب سوء الفهم او عدم القدرة على تفسير الأحداث.” جورج سوروس

 

تعتبر نسب الأسهم ذات أهمية خاصة لحملة الأسهم، وللمستثمرين المحتملين في الأسهم، ولمحللي الأوراق المالية، ولبنوك الاستثمار، وحتى المقرضين. ويمكن الإضافة أن نسب الأسهم مهمة لإدارة الشركة لقياس تأثير أداء الشركة على أسعار الأسهم العادية في السوق، لأن الهدف في الإدارة التمويلية هو تعظيم ثروة المساهمين عن طريق تعظيم القيمة السوقية للسهم. أقرأ باقي الموضوع »

Posted in Main | مصنف: | التعليقات على نسب السوق مغلقة

نسب النشاط

Posted by إس إم إي فايننشال في 29/04/2009

من كتاب التحليل المالي

أ. فهمي مصطفى الشيخ

ã SME Financial 2008

sme@palnet.com

 

الفصل السادس : نسب النشاط

“لماذا لا تستثمر أصولك في الشركة التي تعتقد بأنها جيدة؟ فكما يقول المثل الغربي: إن الكثير من الأشياء الجيدة أمر رائع.”  وارن بافيت

 

تستخدم هذه المجموعة من النسب لقياس قدرة الشركة على تحويل حسابات الميزانية العمومية إلى مبالغ نقدية أو مبيعات. كما تستخدم في الغالب لتقييم أداء الشركات المتعلق بالمركز المالي قصير الأجل، كمؤشر على نشاط الشركة في تاريخ معين أو فترة زمنية معينة. وتعرف أيضاً بنسب إدارة الموجودات (Assets Management Ratios)، لأنها تقيس مدى كفاءة الإدارة في استخدام أصولها لإنتاج أكبر قدر من السلع والخدمات. ولعل أكثر نسب النشاط تطبيقاً في التحليل المالي، هي معدلات الدوران. أقرأ باقي الموضوع »

Posted in Main | مصنف: | التعليقات على نسب النشاط مغلقة

نسب الرفع المالي

Posted by إس إم إي فايننشال في 27/04/2009

من كتاب التحليل المالي

أ. فهمي مصطفى الشيخ

ã SME Financial 2008

sme@palnet.com

الفصل الخامس : نسب الرفع المالي

“عليك القيام بعدد قليل جداً من الأمور الجيدة في حياتك، طالما لم ترتكب الكثير من الأخطاء.” وارن بافيت

 

يطلق الرفع المالي على أي اقتراض أو استخدام لأدوات مالية ينتج عنه تضخيم أثر الأرباح أو الخسائر على المستثمر، وفي الغالب يستخدم لوصف نسب المديونية (Debt Ratios). فكلما زادت نسب المديونية زاد تأثير الرفع المالي على أرباح الشركة. ويمكن أيضا زيادة نسبة الرفع المالي باستخدام أدوات مالية أخرى مثل الخيارات المالية (Options) والعقود الآجلة (Futures).

وتعتبر هذه النسب من أكثر أدوات المراقبة أهمية، وتساعد في تقييم الهيكل التمويلي للشركة في تاريخ معين، من حيث درجة اعتماده على مصادر التمويل، داخلية كانت أم خارجية. إن. وبشكل عام، فإنه كلما قل اعتماد الشركة على القروض لتمويل أصولها، كانت هذه الشركة أقل تعرضاً للمخاطر، لأن خدمة القروض والفوائد المترتبة عليها يؤدي إلى استنزاف موارد الشركات من سيولة نقدية لازمة لتشغيل مشروعاتها. لذلك يفضل الاستثمار في شركات تكون قليلة الديون، فهذا قد يكون مؤشراً على  الوضع الجيد الذي تتمتع به الشركة من حيث السيولة النقدية. كما يقع  على عاتق المستثمر مقارنة الديون طويلة الأجل للشركة، في ضوء معدل الدين الذي تتحمله الشركات المماثلة العاملة في نفس القطاع، وعليه  تجنب الاستثمار في شركة تكون ديونها أعلى بكثير من معدل الدين في القطاع. بالإضافة إلى ضرورة معرفة الشروط والأحكام الخاصة بالديون طويلة الأجل، على سبيل المثال، بعض المصارف المالية تشترط حدا أدنى من نسب السيولة والمديونية، بحيث يكون لها الحق في إجبار الشركة على تسديد القروض بصورة غير متوقعة، مما قد يؤدي إلى تصفيتها. أقرأ باقي الموضوع »

Posted in Main | مصنف: | Leave a Comment »

نسب الربحية

Posted by إس إم إي فايننشال في 26/04/2009

من كتاب التحليل المالي

أ. فهمي مصطفى الشيخ

© Sme Financial 2008

sme@palnet.com

 

الفصل الرابع : نسب الربحية

 

 “واحدة من التحديات التي تواجه المحللون الماليون هو ضرورة مقارنة تفاحة بتفاحة مشابهة، مما يعني أن نتائج الشركات لا تساعد على تقييم الأداء، ما لم يتم تحديد نسب الربحية

كمؤشر على مدى قدرة هذه الشركات على توليد الأرباح .

 

تعتبر الربحية هدف أساسي، وأمر ضروري لبقاء عمل الشركة واستمرارها، وغاية يتطلع إليها المساهمون. وهي عبارة عن العلاقة بين الأرباح التي تحققها الشركة والاستثمارات التي ساهمت في تحقيق هذه الأرباح. لذا نجد أن جهداً كبيراً يوجه نحو الإستخدام الأمثل للموارد المتاحة بهدف تحقيق أفضل عائد ممكن للمساهمين، لا تقل قيمته عن العائد الممكن تحقيقه على الاستثمارات البديلة التي تتعرض لنفس الدرجة من المخاطر.

وتستخدم نسب الربحية لتقييم قدرة الشركة على توليد الأرباح من أنشطتها التشغيلية مقارنة بالنفقات وغيرها من التكاليف التي تتكبدتها خلال فترة محددة من الزمن. وهي أيضاً أداة هامة لقياس كفاءة الإدارة في استخدام الموارد الموجودة بحوزتها بكفاية. وتدل نسب الربحية التي لها قيمة أعلى مقارنة بالفترات السابقة، أن الشركة تحقق زيادة في المبيعات وبالتالي زيادة في الأرباح. بعض الأمثلة على نسب الربحية: هامش صافي الربح ومجمل الربح، والعائد على الموجودات، والعائد على حقوق المساهمين والعائد على رأس المال المستثمر وصافي ربح السهم. أقرأ باقي الموضوع »

Posted in Main | مصنف: | Leave a Comment »

نسب السيولة

Posted by إس إم إي فايننشال في 25/04/2009

من كتاب التحليل المالي

أ. فهمي مصطفى الشيخ

ã SME Financial

sme@palnet.com

 

الفصل الثالث : نسب السيولة

“النقود ليست بالشئ المقدس، كما أنها ليست عمل شيطاني، هي شكل من أشكال الطاقة، تجعلنا أكثر استعداداً مما نحن عليه، سواء كان ذلك بدافع الجشع أو الحب.” دان ميلمان

 

النقد والنقدية المعادلة

النقد ويقصد بها النقدية بالخزينة والودائع تحت الطلب، وتتكون النقدية المعادلة من الاستثمارات ذات الآجال القصيرة، التي تستحق في حدود ثلاثة أشهر أو أقل من تاريخ الحصول عليها، والتي يمكن تحويلها إلى مقدار محدد ومعروف من النقدية دون أن تتعرض  لمخاطر التغيير في قيمتها. ويتم الاحتفاظ بالنقدية والنقدية المعادلة لغرض مواجهة أخطار سداد الإلتزامات المتداولة المفاجىء دون الحاجة لتسييل الأصول الثابتة أو الاقتراض، وليس لغرض الاستثمار أو أية أغراض أخرى. وعادة لا تعتبر الاستثمارات في الأسهم نقدية معادلة إلا إذا كانت تمثل في جوهرها نقدية معادلة، ومثال ذلك سندات الخزينة والأسهم الممتازة التي يتم شرائها قبل التاريخ المحدد لسداد قيمتها بفترة قصيرة. ويعتبر الاقتراض من البنوك بصفة عامة أحد الأنشطة التمويلية، ورغم ذلك فإن رصيد حساب الجاري مدين أحد مكونات النقدية والنقدية المعادلة. ومن خصائص تلك الترتيبات البنكية أن يكون رصيد حساب البنك متقلباً من كونه رصيداً موجباً  إلى السحب على المكشوف. أقرأ باقي الموضوع »

Posted in Main | مصنف: | التعليقات على نسب السيولة مغلقة

التدفقات النقدية

Posted by إس إم إي فايننشال في 24/04/2009

من كتاب التحليل المالي

أ. فهمي مصطفى الشيخ

ã SME Financial

sme@palnet.com

 

الفصل الثاني : التدفقات النقدية

“المال لم يكن الحافز الأكبر بالنسبة لي، إلا كوسيلة للحفاظ على الإنجازات. وتتمثل الإثارة الحقيقة في القدرة على الاستمرار في اللعب.” دونالد ترامب

 

قائمة التدفقات النقدية  

إن المعلومات المتعلقة بالتدفقات النقدية مفيدة في تزويد مستخدمي البيانات المالية بالأساس اللازم لقياس قدرة الشركة على توليد النقدية أو ما يعادلها. وتتطلب القرارات الاقتصادية لمستخدمي المعلومات تقييم القدرة ودرجة التأكد المتعلقة بتوليد تلك التدفقات.

ويهدف المعيار المحاسبي الدولي المعدل والساري المفعول من كانون الأول (يناير) 1994 إلى إلزام الشركات بتقديم معلومات عن التغيرات الفعلية في النقدية وما يعادلها وذلك بإعداد قائمة للتدفقات النقدية مع تقسيم التدفقات النقدية خلال الفترة إلى تدفقات من النشاطات التشغيلية والاستثمارية والتمويلية .

ويعلق المحللون والمستثمرون والدائنون وغيرهم من العاملين والمهتمين بالدوائر المالية والاقتصادية أهمية كبيرة على قائمة التدفقات النقدية نظراً للصعوبات والمشاكل المصاحبة لأساس الاستحقاق التي يترتب عليها إخفاء التدفقات النقدية، واتساع الفجوة بينها وبين صافي الربح. واقتناعاً منهم بأن صافي التدفقات النقدية من العمليات التشغيلية هو الدليل النهائي على جودة الأرباح، لأن نجاح الشركة يكون من خلال حصولها على صافي تدفقات نقدية موجبة من أنشطتها التشغيلية.  أقرأ باقي الموضوع »

Posted in Main | مصنف: | التعليقات على التدفقات النقدية مغلقة

التحليل المالي مدخل لصناعة القرارات

Posted by إس إم إي فايننشال في 24/04/2009

  من كتاب التحليل المالي

 أ. فهمي مصطفى الشيخ

 © Sme Financial 2008

 sme@palnet.com 

يهتم هذا الكتاب بموضوع التحليل المالي الذي ازدادت أهميته في ظل توسع أنشطة الأعمال في عالمنا المعاصر، والذي أصبح يساهم بشكل فعّال في تفسير مجريات الأحداث وصياغة التوصيات لمستخدمي المعلومات لاتخاذ قرارات رشيدة في عالم تزايدت فيه المنافسة وحالة عدم التأكد.

ويعتبر التحليل المالي من أهم الأدوات التي يستعين بها متخذ القرار المالي، أو أي طرف آخر له مصلحة. ولا تقتصر أهمية التحليل المالي على إدارة الشركة وحدها، بل تتعدى ذلك إلى مساهميها ودائنيها، لما لهم من مصالح تتطلب الحصول على أدق المعلومات عن الشركة ومدى سلامة مركزها المالي. الأمر الذي لا يمكن الوصول إليه إلا من خلال استعمال أدوات تحليلية مناسبة من قبل محللين قادرين على التعامل مع المعلومات المتاحة، ومدى ترابطها، والأهمية النسبية لكل بند من بنودها.

ويستهدف هذا الكتاب المحللين الماليين بالدرجة الأولى، لمساعدتهم على تغطية الجوانب التحليلية المختلفة للبيانات المالية، وتوفير معرفة متعمقة لتحليل وتقييم أداء الشركات، حيث تناول الكتاب لتحقيق هذا الهدف، طبيعة التحليل المالي وأدواته، والتحليل المالي باستخدام النسب المالية، ويتناول كذلك استخدام التحليل المالي في التنبؤ بالفشل وتقييم المشروعات ومخاطر الاستثمار، وغيرها من المواضيع المتخصصة في هذا المجال.

كما يخدم هذا الكتاب رجال الأعمال في مواقعهم المختلفة خصوصاً المعنيين منهم باتخاذ القرارات المالية في مجالات الاستثمار والتمويل والإقراض، لأن القرارات في مجال التشغيل أو الاستثمار أو التمويل لم تعد عملية سهلة على صانع القرار القيام بها اعتماداً على الخبرات الذاتية دون دعمها بنتائج التحليل المالي وتوقعاته. كما لم تعد الأرقام المطلقة وحدها قادرة على تقديم العون دون محاولة قراءة مدلولات هذه الأرقام وتفسيرها في ضوء ما تمثله من الأنشطة الفعلية، وما توفره من مؤشرات يمكن الاستدلال بها على المستقبل واحتمالاته. أقرأ باقي الموضوع »

Posted in Main | مصنف: | التعليقات على التحليل المالي مدخل لصناعة القرارات مغلقة